الأخبار العاجلة

الرئيسية  | تقارير  | الطيران الروسي يواصل ارتكاب المجازر بالتزامن مع معارك شمال حلب

تقارير

الطيران الروسي يواصل ارتكاب المجازر بالتزامن مع معارك شمال حلب

الطيران الروسي يواصل ارتكاب المجازر بالتزامن مع معارك شمال حلب

شهدت المناطق في محيط منطقة تلال الطامورة بريف حلب الشمالي معارك هي الأعنف بين الثوار من جهة والميليشيات الشيعية وقوات الأسد من جهة ثانية، تمكن خلالها الثوار من استعادة عدد من النقاط في تلال المنطقة التي تمتد إلى الجنوب من بلدة الزهراء الموالية.

واستهدف الثوار بصاروخ موجه مدفعاً لقوات الأسد والميليشيات في محيط بلدة الزهراء، ما أدى لإعطابه ومقتل طاقمه، كما دارت اشتباكات بين الطرفين في محيط حرش خان طومان بريف حلب الجنوبي، وسط استهداف قوات الأسد لأوتوستراد دمشق حلب بالقذائف المدفعية.

في سياق متصل قُتِل 10 عناصر على الأقل من قوات الأسد على جبهة معمل الكرتون غرب حلب، بعد استهداف تجمعاتهم بالمدفعية والصواريخ محلية الصنع التي أطلقها الثوار، وشهدت المنطقة اشتباكات بين الطرفين استمرت لساعات.

وشن الطيران الروسي عشرات الغارات الجوية على مدن وبلدات الريف الشمالي من حلب، تركزت على تل رفعت وعندان بأكثر من 20 غارة في كلاً من المدينتين، واستهدفت مارع ومعارة الأرتيق وكفر حمرة وبيانون وحيان وكفر كلبين وصندف وكفر خاشر ومحيط أعزاز وعين دقنة شمال حلب، ما أدى لاستشهاد عشرين مدنياً على الأقل وسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين، كما خلف القصف دماراً كبيراً في المناطق المستهدفة، وقصف الطيران المروحي قرية كفرنايا بالبراميل المتفجرة، دون وقوع إصابات.

كذلك قصف الطيران الروسي صباح اليوم أحياء بني زيد والشعار والمشهد والصالحين والفردوس والراموسة والسكري بمدينة حلب، ما أدى لاستشهاد اثنين من المدنيين في الفردوس وسقط عدد كبير من الجرحى.

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب