الأخبار العاجلة

الرئيسية  | تقارير  | قوات الأسد تخرق الهدنة في وادي بردى والثوار يستعيدون مواقع في الغوطة

تقارير

قوات الأسد تخرق الهدنة في وادي بردى والثوار يستعيدون مواقع في الغوطة

قوات الأسد تخرق الهدنة في وادي بردى والثوار يستعيدون مواقع في الغوطة

وكالة شهبا برس
 

تجددت الاشتباكات والمعارك، صباح الأحد، في أرض الضهرة داخل منطقة إفرة والحسينية في وادي بردى بريف دمشق الغربي، بين الثوار من جهة وقوات الأسد ومليشيات حزب الله من جهة ثانية، بعد محاولات اقتحامهم الوادي للسيطرة عليه.
 

وحاولت قوات الأسد والمليشيات منذ أمس (السبت)، اقتحام الوادي لفرض سيطرتها عليه، إلا أن محاولاتها الحثيثة باءت بالفشل بفعل تصدّي الثوار المتواصل للهجمات البرية العنيفة التي تشنها القوات المعادية والتي تستخدم المدفعية والصواريخ بكثافتها ضددد مواقع الثوار في وادي بردى.
 

قوات الأسد والمليشيات لم تلتزم بالهدنة هناك، وما تزال تقصف مدن وبلدات الوادي بالرغم من المهلة التي حددها الثوار أمس، ويأتي ذلك بعد إصدار مجلس الأمن الدولي، السبت، 31 ديسمبر/ كانون الأول، قراراً بالإجماع يدعم الخطة الروسية-التركية لوقف إطلاق النار في سوريا والدخول في مفاوضات لحل النزاع بهذا البلد، لكنه لم يصدِّق على تفاصيل الخطة كاملة بعد.
 

وفي سياق آخر، تمكن الثوار في غوطة دمشق، مساء اليوم الأحد ، من استعادة السيطرة على كتيبة حزرما في الغوطة الشرقية بريف دمشق الشرقي، وجاءت السيطرة عقب اشتباكات عنيفة مع قوات الاسد والميليشيات الموالية له.
 

وتشهد منطقة المرج في الغوطة الشرقية معارك عنيفة بين الثوار وقوات الأسد وسط قصف متواصل من الأخيرة على المنطقة، و شنت المقاتلات الحربية التابعة للأسد غارات جوية مكثفة على بلدة عين الفيجة في منطقة وادي بردى بريف دمشق الغربي.

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب