الرئيسية  | تقارير  | الائتلاف السوري يدعو روسيا لوقف خروقات نظام الأسد للهدنة

تقارير

الائتلاف السوري يدعو روسيا لوقف خروقات نظام الأسد للهدنة

الائتلاف السوري يدعو روسيا لوقف خروقات نظام الأسد للهدنة

طالب الائتلاف الوطني السوري، روسيا بإلزام الميليشيات الإيرانية وقوات الأسد بوقف إطلاق النار الشامل، ومنع أي محاولات لتقويضه، وقال عضو الهيئة السياسية في الائتلاف، ياسر الفرحان، إن مسؤولية منع الانتهاكات تقع على عاتق موسكو، وهي الطرف الضامن لقوات الأسد والمليشيات الحليفة لها، مؤكداً استمرار انتهاكات الميليشيات الإيرانية وقوات الأسد، وخاصة في وادي بردى بهدف "نسف الاتفاق، ولرغبتها في إكمال الحل العسكري الذي تؤمن به".
 

وأشار "الفرحان" إلى أن الاتفاق، كما أوضحت موسكو، يحوي على خرائط، وهذا ما ينفي إدعاء قوات الأسد والمليشيات بوجود عناصر "إرهابية" في وادي بردى، مشدداً على ضرورة وقف الانتهاكات بشكل عاجل، مطالباً مجلس الأمن باعتماد آليات واضحة للمراقبة والمحاسبة.
 

واعتبر "الفرحان"، أن الهيئة العليا للمفاوضات "الجهة الوحيدة المخولة بتشكيل وفد للتفاوض، مشيراً إلى أن الهيئة السياسية في الائتلاف بدأت، اليوم، اجتماعاً طارئاً لبحث التطورات السياسية والميدانية بما فيها الانتهاكات التي ترتكب في وادي بردى.
 

كما قال رئيس الائتلاف الوطني السوري "أنس العبدة" على حسابه على تويتر، إنّ "خرق وقف إطلاق النار في وادي بردى ما زال مستمراً. أبلغنا الأتراك بذلك، وأكدنا أهمية منع ميليشيا إيران والأسد من تقويض الاتفاق".
 

وأكد الثوار في منطقة وادي بردى بريف دمشق الغربي، الاثنين، في بيان عدم تواجد عناصر "جبهة فتح الشام" أو تنظيم "داعش " ( في المنطقة، الأمر الذي يتخذه الأسد ومليشياته "ذريعة" لقصفها.
 

واستمرت قوات الأسد والمليشيات في حملتها العسكرية على وادي بردى، رغم إعلان اتفاق بوقف إطلاق نار شامل في سوريا، باستخدام الطائرات الحربية والمروحية وقذائف المدفعية، ما أسفر عن سقوط جرحى مدنيين.

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب