الرئيسية  | تقارير  | مفخخة تضرب وسط اعزاز .. تقتل وتجرح 150 شخصا

تقارير

مفخخة تضرب وسط اعزاز .. تقتل وتجرح 150 شخصا

مفخخة تضرب وسط اعزاز .. تقتل وتجرح 150 شخصا
ناشطون: المنطقة المستهدفة بالمفخخة

وكالة شهبا برس - حلب

انفجرت سيارة مفخخة في مدينة اعزاز شمال حلب، اليوم السبت، أسفرت عن مقتل أكثر من 60 شخصاً وجرح 100 آخرين بينهم نساء وأطفال ونازحون بينهم يحملون الجنسية العراقية.


ووقع الانفجار الناجم عن صهريج مفخخ وسط المدينة أمام مقر المحكمة الشرعية وفي وسط السوق التجاري الذي يشهد عادة ازدحاماً كبيراً بالمدنيين، سبب التفجير الانتحاري أضراراً جسيمة بالمحال التجارية، إضافة لاندلاع حرائق كبيرة وقطع الطريق المؤدية للساحة، ما جعل مرور سيارات الإطفاء والإسعاف إلى مكان الانفجار أمرً صعباً، حيث عملت آليات الدفاع المدني على فتحه. ونقل الجرحى والمصابون إلى "مشفى كلس" و"مشفى اعزاز الأهلي" و"مشفى الهلال الأزرق".


وأحدث التفجير دمار كبيرة في مقر الهلال الأحمر والبريد والمكتب الاعلامي في اعزاز ومبنى المحكمة والمجلس المحلي وأسفر أيضا عن أضرار مادية جسيمة بالمحال التجارية القريبة من مكان التفجير.


الناشط الاعلامي عبد القادر ابو يوسف من اعزاز اتهم تنظيم داعش بتنفيذ التفجير وطالب بفتح تحقيقات لمعرفة كيفية دخول المفخخات التي ضربت مدينة اعزاز أكثر من مرة كما اتهم الجهات العسكرية بالتقصير في أداء عملها المتمثل بضبط الامن وتفتيش الآليات الداخلة إلى المدينة، كما استبعد ان يتبنى داعش تلك العميلة بسبب وقوع عدد كبير من الشهداء خاصة وأن المفخخة استهدفت منطقة تجارية تعتبر من اكثر اماكن المدينة ازدحاما.


واكد شهود عيان أن المفخخة هي صهريج وقود كبير نسبيا استطاع سائقها الانتحاري ايهام حرس المحكمة المركزية في اعزاز بأنه قادم لتفريغ مادة المازوت للمحكمة ليقوم بعدها بتفجير العربة وهو بداخلها.


وشهدت مدينة اعزاز عدة حوادث مماثلة، كان آخرها انفجار سيارة مفخخة أمام مخيم عشوائي شمال المدينة التي تقع تحت سيطرة الثوار.

 

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب